Go to Contents
بحث

كوريا الشمالية

(جديد2) كوريا الشمالية تطلق قذائف مدفعية باتجاه البحر اعتراضا على التدريبات العسكرية الكورية الأمريكية

2022.12.06 22:02

سيئول، 6 ديسمبر (يونهاب) -- أطلقت كوريا الشمالية اليوم الثلاثاء القذائف المدفعية على منطقة عازلة بحرية بين الكوريتين لليوم الثاني على التوالي، ردًا على مناورات بالذخيرة الحية بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة.

وقالت هيئة الأركان المشتركة الكورية الجنوبية إن كوريا الشمالية أطلقت نحو 90 طلقة مدفعية من العاشرة صباحا حتى الظهيرة من بلدة كوسونغ في إقليم كانغ وون باتجاه البحر الشرقي. كما تم رصد قصف مدفعي آخر بعد السادسة مساء من بلدة كومكانغ في نفس الإقليم.

وسقطت القذائف على المنطقة البحرية العازلة شمال خط الحدود الشمالي، وهي حدود بحرية بحكم الأمر الواقع، في انتهاك للاتفاق العسكري للحد من التوترات الحدودية المبرم بين الكوريتين عام 2018، وفقا للهيئة.

وأكدت كوريا الشمالية عملية القصف في وقت لاحق من اليوم، قائلة إنها أطلقت 82 طلقة من قاذفات صواريخ متعددة لمدة 8 ساعات ونصف ردا على المناورات العسكرية المشتركة بين سيئول وواشنطن بالقرب من الحدود.

وقالت هيئة الأركان المشتركة "إن القصف المدفعي المتتالي على المنطقة البحرية العازلة الشرقية يعد انتهاكًا واضحًا لاتفاق 19 سبتمبر العسكري، ونحث كوريا الشمالية بشدة على وقفها على الفور".

وأطلقت كوريا الشمالية يوم الاثنين نحو 130 قذيفة مدفعية على المناطق العازلة الشرقية والغربية.

وفي وقت سابق من اليوم الثلاثاء، قال جيش كوريا الشمالية إنه أمر بإطلاق نيران مدفعية في البحر ردا على مناورات عسكرية بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة بالقرب من الحدود بين الكوريتين.

على ما يبدو تشير كوريا الشمالية إلى التدريبات بالذخيرة الحية التي يتم إجراؤها بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة في الوحدات الحدودية في بلدة تشوروون، على بعد 71 كيلومترًا شمال شرق سيئول.

وقالت هيئة الأركان العامة للجيش الشعبي الكوري (KPA) إنها رصدت إطلاق الجيش الكوري الجنوبي نيران مدفعية من قاذفات صواريخ متعددة ومدافع هاوتزر في مناطق الخطوط الأمامية من حوالي الساعة 9:15 صباحًا في أعقاب أعمال عسكرية مماثلة يوم الاثنين، وفقًا لبيان من وكالة الأنباء المركزية الكورية (KCNA).

وقال متحدث باسم هيئة الأركان العامة للجيش الشعبي الكوري -لم يتم الكشف عن هويته- في البيان "أمرنا على الفور وحدات المدفعية في الخطوط الأمامية بإطلاق نيران مدفعية في البحر لإصدار تحذير شديد".

وأصدرت هيئة الأركان العامة للجيش الشمالي بيانا منفصلا في وقت لاحق من اليوم، وقالت إنها أطلقت 82 قذيفة من قاذفات صواريخ متعددة لمدة 8 ساعات ونصف كرد فعل مضاد وتحذير "من محاولة العدو الاستفزازية الشريرة".

وزعمت كوريا الشمالية أن كوريا الجنوبية تلقي اللوم عليها، على الرغم من أن الجنوب قد قام بأفعال تنتهك اتفاقية 2018، "يجب أن توضع في الحسبان أولا".

وجاء في البيان أن "الجيش الشعبي الكوري يحذر مرة أخرى بجدية العدو ليوقف فورا الأعمال العسكرية المزعجة في المنطقة القريبة من الجبهة". وأضاف "بشكل صريح نوضح أن ردنا العسكري ضد الأعمال الاستفزازية المستمرة من قبل الأعداء سيتم تصعيده بصورة أكبر مع مرور الأيام".

وفي بيان دافعت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية عن التدريبات المشتركة مع الولايات المتحدة بالذخيرة الحية ووصفتها بتدريبات "عادية" خارج المنطقة العازلة التي تم تحديدها بموجب اتفاق 2018 المبرم بين الكوريتين.

وقالت الوزارة في بيان "لا يمكننا أبدا قبول انتقاد الشمال بشكل خاطئ التدريبات العادية بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وإطلاق النيران المدفعية بشكل متكرر في البحر في انتهاك لاتفاق 19 سبتمبر العسكري".

وحذرت من أن "كافة المسؤوليات" بشأن ما قد يترتب على الاختراق المستمر أحادي الجانب للاتفاقية تقع على عاتق الشمال.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
حجم الكتابة

مثال لحجم الكتابة

A A

SAVED

مشاركة

للحصول على الرابط، اضغط على URL طويلا

كيف يمكن ان نتطور؟

عرض

شكرا على ردك!