Go to Contents
بحث

جميع العناوين

(كأس العالم)30 ألف مشجع تحت البرد القارس في كوانغهوامون: كننا سعداء بفضلكم

2022.12.06 10:17

التشجيع الجماعي الأخير في ميدان كوانغوامون بكل حماس وسط تساقط الجليد

ـ سيئول، 6 ديسمبر(يونهاب) -- " أهم شيء هو أن نحافظ على روح التحدي دون استسلام حتى بعد 4 سنوات ".

قال ذلك المواطن آن سيونغ-هيوك(26 عاما من العمر) الذي شارك في التشجيع الجماعي للمنتخب الكوري في دور الـ16 ضد البرازيل، فجر اليوم الثلاثاء في ميدان كوانغهوامون، قائلا " كانت هناك أخبار غير جيدة مؤخرا في مجتمعنا مثل كارثة التدافع في حي إيتيوان، لكن أداء لاعبي منتخبنا المتميز كان ملطفا للجو " .

على الرغم من البرودة التي تصل درجتها 3 تحت الصفر المصحوبة بتساقط الجليد، كان ميدان كوانغهوامون مضاء بأضواء الأطواق التي ارتداها المشجعون على رؤوسهم.

وكان عدد المشجعين البالغ حوالي 33 ألف مشجع حسب تقدير حكومة سيئول الإقليمية، يعكس مدى اهتمام الشعب الكوري بالمباراة في دور الـ16. وبدأ يتجمع المشجعون أمام 5 شاشات عرض ضخمة مركبة في الميدان منذ قبل 6 ساعات من موعد المباراة ضد البرازيل وهم مجهزين أنفسهم ببطاطين ومعاطف شتوية . مع زيادة عدد المشجعين أكثر مما توقعت حكومة سيئول الإقليمية ، قامت بتوسيع منطقة التشجيع مع إغلاق شارع سيجونغ بجانب الميدان.

وقال لي سانغ-هون(30 عاما)، وهو يرتدي الزي الكوري التقليدي ويقرع طبلا في الصف الأمامي في الميدان بصوت مبحوح نتيجة للهتافات طوال المباراة، " خسرنا، لكن كنا جيدين، كنت سعيدا للغاية بالاستمتاع بوصولنا الى مرحلة دور الـ16".

وقالت مجموعة من الشباب في سن العشرينات بصوت واحد " شعرنا بالاسف بسماح منتخبنا للمنتخب البرازيلي بتسجيل عدد من الأهداف في الشوط الأول، غير أننا فخورون بلاعبينا الذين لم يستسلموا حتى النهاية ، إن وصولنا الى مرحلة خروج المغلوب هو معجزة " .

وكان بعض المشجعين قد عادوا الى منازلهم بعد انتهاء الشوط الأوسط بنتيجة 4 دون مقابل لصالح البرازيل.

وكانت هناك أكشاكا للتدفئة أعدتها المدينة، مليئة بالناس الهاربين من البرد، وهم يتابعون المباراة عبر هاتف النقال.

وفي الدقيقة الـ31 من الشوط الثاني، عندما أحرز اللاعب بيك سونغ-هو هدفا، هتف الجميع " أوه بيل-سونغ كوريا (انتصار لكوريا)" بصوت واحد .

وانتهت المباراة بدون تسجيل هدف إضافي، ونهض المشجعون وقوفا وصفقوا وهتفوا بإسم كوريا " ديه - هان -مين-كوك " لنقل تشجيعهم الى اللاعبين عن بعد .

وعلى الرغم من فشل كوريا في الانتقال الى دور الـ8، غير أن ردود أفعال المشجعين كانت فخرا بالمنتخب الكوري .

وقال اوه بان-سون(53 عاما) وصل الى الميدان مبكرا لتوجهه الى العمل مباشرة بعد المباراة " البرازيل هو فريق أقوى، كوريا تتعلم منها، أنا راض بوصولنا الى دور الـ16 والفضل يرجع الى أداء منتخبنا الذي بذل كل ما في وسعه ".

وكانت عبارة " الأهم هي روح التحدي وعدم الاستسلام " قد اشتهرت بين الشباب وكانت الرسالة هي من المنتخب الكوري المتمثلة في الإصرار والشجاعة الى المواطنين الذين تعبوا من الأيام الروتينية .

وقالت تشوي أون-جي(25 عاما)، باحثة العمل معبرة عن امتنانها لأعضاء المنتخب الكوري، " أداء منتخبنا قدم لنا درسا قيما، وبفضل اللاعبين قضيت أياما سعيدة في نهاية العام ".

على الرغم من البرد وتساقط الجليد، لم يحدث أي حادث أمني ، حيث نشرت المدينة 1,400 شخصا لإدارة سلامة المشجعين. كما نشرت هيئة الشرطة 65 ضابط شرطة و6 وحدات لمكافحة الشغب و20 عنصرا من القوات الخاصة.

(انتهى)

peace@yna.co.kr

كلمات رئيسية
حجم الكتابة

مثال لحجم الكتابة

A A

SAVED

مشاركة

للحصول على الرابط، اضغط على URL طويلا

كيف يمكن ان نتطور؟

عرض

شكرا على ردك!