Go to Contents
بحث

جميع العناوين

(لقاء يونهاب) السفيرة الأردنية أسل التل تؤكد على استعداد بلادها لاستقبال السياح الكوريين

2022.07.01 14:41

سيئول، 1 يوليو (يونهاب) -- ذكرت السفيرة الأردنية لدى سيئول أسل غسان التل أن بلادها تعمل على استقبال المزيد من السياح الكوريين، في حقبة ما بعد كورونا-19 للاستمتاع بالسياحة المتنوعة في المملكة الأردنية الهاشمية الغنية بالأماكن المقدسة والتاريخية والأثرية.

وجاءت تصريحات السفيرة في لقاء صحفي مع وكالة يونهاب للأبناء يوم أمس الخميس في مقر السفارة في حي جونغ-روه وسط سيئول، للاستماع الى رؤيتها حول العلاقات الكورية والأردنية وخططها للعمل، كونها رئيسة جديدة للبعثة الأردنية. يشار أن الأردن و كوريا يحتفلان بالذكرى الستين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بينهما هذا العام.

وبدأت السفيرة أسل مهامها كسفيرة للمملكة في أبريل من العام الجاري وهي أول سفيرة عربية في تاريخ البعثات العربية المعتمدة في كوريا.

وحول انطباعها عن الحياة في كوريا، والشعب الكوري، قالت السفيرة "منذ اللحظة الأول من وصولي الى كوريا أحسست أني بين أهلي وأصدقائي فالشعب الكوري مضياف ولطيف جدا، والجميع كانوا متعاونين"، مضيفة بإنها بدأت أن تتعلم اللغة الكورية وأصبحت الحياة أسهل مع تمكنها من قراءة وكتابة اللغة الكورية.

(لقاء يونهاب) السفيرة الأردنية أسل التل تؤكد على استعداد بلادها لاستقبال السياح الكوريين - 2

وعبرت عن اعتزامها العمل على زيادة التعاون بين الأردن وكوريا الجنوبية في مجالات الاستثمارات والعلاقات التجارية والاقتصادية والتبادلات الاستثمارية والزيارات المتبادلة بين البلدين، مشيرة إلى أن هناك الكثير من الشركات الكورية التي تعمل في الاردن في عدة المشاريع في مجالات الطاقة المتجددة وتجميع الالكترونيات وغيرها.

وأضافت "مع تعافي العالم في مرحلة ما بعد الجائحة وعودة الأمور إلى طبيعتها، نعمل على زيادة السياح الكوريين القادمين الى الأردن خاصة للسياحة الدينية والتاريخية والأثرية. ونتطلع قدما لزيارة الكوريين لهذه المناطق وتعريفهم بها".

(لقاء يونهاب) السفيرة الأردنية أسل التل تؤكد على استعداد بلادها لاستقبال السياح الكوريين - 3

ورشحت بعض مواقع السياحة الدينية للسياح الكوريين، مثل موقع معمودية السيد المسيح (المغطس) وجبل نيبو ، وغيرها من الأماكن التاريخية مثل البتراء، و وادي رم، و البحر الميت، وجرش، وأم قيس، وجبل القلعة على سبيل المثال، مضيفة أن الأردن من أكثر الدول أمانا في منطقة الشرق الأوسط وأن شعب الأردن شعب مضياف ويحب تعريف الناس بحضارته وثقافته

كما أوضحت السفيرة أن الحكومة الأردنية أطلقت استراتيجية وطنية جديدة للسياحة للفترة ما بين عامي 2021- 2025 للتعامل مع حقبة ما بعد الجائحة، كذلك رفعت في مارس الماضي جميع القيود على دخول الأردن، حيث لم يعد مطلوبا إجراء فحص كورونا "بي سي آر" قبل السفر أو الدخول للأردن، كما تم الغاء إلزامية ارتداء الكمامات. وأشارت إلى أن وضع الوباء في الأردن تحت السيطرة بالفعل وعادت الحياة الى طبيعتها بشكل تدريجي، نظرا لأن نسبة تلقيح الشعب الأردني ضد كورونا مرتفعة.

كما أشارت السفيرة التل إلى إطلاق الحكومة الأردنية مؤخرا شعار سياحي جديد للمملكة باسم "مملكة الزمن"، لاستضافة السياح في مرحلة ما بعد كورونا قائلة " يعكس هذا الشعار عراقة الأردن لأنه شهد حضارات تمتد منذ آلاف السنوات وكلها مجتمعة في مكان واحد وبالتالي عملت الحكومة على خلق تجارب جديدة للسياح، بحيث تتمكن من استضافتهم مع مراعاة مختلف التفضيلات والأذواق، وأنواع السياحة المختلفة مثل سياحة المغامرة والسياحة التاريخية والأثرية وسياحة الاستشفاء والسياحة الطبية والسياحة التعليمية".

(لقاء يونهاب) السفيرة الأردنية أسل التل تؤكد على استعداد بلادها لاستقبال السياح الكوريين - 4

وفيما يتعلق بالعلاقات الأردنية الكورية التي يعود تاريخها إلى قبل 60 عاما، وصفت السفيرة العلاقة بين البلدين بأنها ممتازة جدا، فقد تمكن البلدان من توسيع العلاقات وتقويتها على مختلف الأصعدة. و قد زار جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين كوريا خمس مرات. وقالت إن العلاقات متنوعة و متشعبة وتشمل الجوانب الاقتصادية والاستثمارية والتجارية و السياحية و الثقافية ضمن مجالات أخرى كما أن هناك تعاون كبير في المجال التنموي، من خلال الوكالة الكورية للتعاون الدولي. بالإضافة إلى تعاون الوكالة في قطاعي المياه والتعليم، حيث تمنح الوكالة الكثير من الطلاب الأردنيين منحا دراسية في كوريا، كما أن هناك العديد من الكوريين يدرسون اللغة العربية في الاردن ويتعرفون على حضارته.

هذا و تم إبرام أكثر من 25 اتفاقية ومذكرة تفاهم بين كوريا والأردن في السنوات الماضية غطت مختلف المجالات.

وردا على سؤال عن الإقبال الكبير على تعلم اللغة الكورية في الأردن ذكرت السفيرة أن هناك 160-180 طالبا في المتوسط يدرسون اللغة الكورية سنوياً في الجامعة الاردنية بقسم اللغة الكورية الذي تم افتتاحه عام 2007 ويعمل الكثير منهم في مجال الترجمة وجاء بعض منهم إلى كوريا للعمل واستقروا هنا، وذكرت أنها لاحظت اهتمام متزايد بتعلم اللغة الكورية والثقافة الكورية في الأردن. وهناك معهد الملك سيجونغ الذي تم افتتاحه العام الماضي وهو يعمل على تدريس اللغة الكورية للأردنيين، -ليس فقط للطلاب الجامعيين- وتعريفهم بالثقافة الكورية، وهناك إقبال مرتفع عليه.

(لقاء يونهاب) السفيرة الأردنية أسل التل تؤكد على استعداد بلادها لاستقبال السياح الكوريين - 6

يشار الى أن السفيرة أسل تخصصت في القانون في الجامعة الأردنية وحصلت على درجة الماجستير في القانون الدولي والعلاقات الدولية من جامعة كنت البريطانية في بلجيكا، وانضمت إلى السلك الدبلوماسي عام 1999، وخدمت في السفارات الأردنية في الولايات المتحدة وبلجيكا وسوسرا .

وقالت إن طموحتها طموحها منذ أيام الدراسة والطفولة كان الانضمام الى وزارة الخارجية وخدمة وطنها في مختلف دول العالم والتعرف على حضارات وثقافات جديدة

(انتهى)

peace@yna.co.kr

حجم الكتابة

مثال لحجم الكتابة

A A

SAVED

مشاركة

للحصول على الرابط، اضغط على URL طويلا

كيف يمكن ان نتطور؟

عرض

شكرا على ردك!