Go to Contents
بحث

اقتصاد وأعمال

انتعاش صادرات كوريا في شهر سبتمبر للمرة الأولى منذ 7 أشهر

2020.10.01 11:17

سيئول، 1 أكتوبر (يونهاب) -- أظهرت البيانات اليوم الخميس أن صادرات كوريا الجنوبية انتعشت في شهر سبتمبر للمرة الأولى منذ سبعة أشهر، وذلك بفضل زيادة شحنات الرقائق الإلكترونية والسيارات، حيث استأنف شركاء التجارة الرئيسيون أنشطتهم التجارية تدريجيًا وسط جائحة فيروس كورونا المستجد.

وكانت شحنات الصادرات قد وصلت إلى 48 مليار دولار في الشهر الماضي، بزيادة 7.7% من 44.6 مليار دولار في العام السابق، وفقًا للبيانات التي جمعتها وزارة التجارة والصناعة والطاقة.

وقالت الوزارة إن زيادة الصادرات على أساس سنوي هي أكبر زيادة من نوعها منذ أكتوبر 2018.

كما ارتفعت الواردات بنسبة 1.1% لتصل إلى 39.1 مليار دولار، وهو ما أدى إلى فائض تجاري قدره 8.8 مليار دولار، مسجلًا أكبر فائض تجاري في عامين.

وقد فاقت الأرقام الأخيرة توقعات السوق. فوفقًا لاستطلاع أجرته "يونهاب إنفوماكس"، الذراع المالية لوكالة يونهاب للأنباء، فقد كان من المتوقع أن تزيد صادرات البلاد في سبتمبر بنسبة 2.8% على أساس سنوي.

وحسب القطاع، فقد زادت شحنات الصادرات من الرقائق الإلكترونية، وهي إحدى سلع التصدير الأساسية في البلاد، بنسبة 11.8% على أساس سنوي.

كما ازدادت شحنات الصادرات من السيارات بنسبة 23.2%، مسجلة أول زيادة على أساس سنوي في ستة أشهر.

وكانت مبيعات السيارات خارج البلاد قد تباطأت خلال الأشهر القليلة الماضية بسبب الإغلاق الذي فُرِض على شركاء التجارة الأساسيين، مع التوترات الاقتصادية التي دفعت المستهلكين إلى تأجيل الشراء.

وقالت الوزارة إن شحنات الآلات قد ارتفعت بنسبة 0.8%، محققة أول انتعاش منذ تفشي جائحة كوفيد-19.

وقد شكلت الرقائق الإلكترونية والسيارات والآلات 35% من إجمالي صادرات البلاد في 2019.

كما ازدادت صادرات الإلكترونيات بنسبة 30.2% خلال الفترة المذكورة، مع ارتفاع المبيعات الخارجية للبطاريات بنسبة 21.1%.

وقد ازدادت صادرات كوريا الجنوبية من منتجات الصحة الحيوية بما يقارب 80% على أساس سنوي في شهر سبتمبر. ومع زيادة عدد العاملين من المنزل في جميع أنحاء العالم، ارتفعت صادرات أجهزة الكمبيوتر بنسبة 66.8% أيضًا.

كما ازدادت صادرات منتجات الصلب بنسبة 1.8%، وهو أول انتعاش تحققه خلال تسعة أشهر.

وحسب الوجهة، فقد توسعت الصادرات إلى الصين، وهي أكبر شريك تجاري لكوريا الجنوبية، بنسبة 8.2% على أساس سنوي في شهر سبتمبر. كما ازدادت شحنات الصادرات إلى الولايات المتحدة بنسبة 23.2% خلال هذه الفترة.

وقد ازدادت الصادرات إلى الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي بنسبة 4.3%، بينما أظهرت البيانات أن الشحنات الصادرة إلى اليابان قد انخفضت بنسبة 6%.

وكان اقتصاد كوريا الجنوبية، رابع أكبر اقتصاد في آسيا، قد شهد استمرار تباطؤ الصادرات للشهر السادس على التوالي في أغسطس، حيث استمر فيروس كورونا في إجهاد الأنشطة التجارية في جميع أنحاء العالم.

وكانت البلاد قد تمتعت بزيادة 4.5% في صادراتها في شهر فبراير، وهو أول انتعاش على أساس سنوي خلال 14 شهرًا.

لكن شحنات الصادرات تراجعت مرة أخرى في شهر مارس مع ازدياد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد حول العالم، وتسارعت وتيرة تراجع الصادرات فانخفضت بنسبة 25.5% في أبريل، وبنسبة 23.6% في مايو.

وكان من المتوقع في وقت سابق أن تنتعش صادرات كوريا الجنوبية خلال عام 2020 على خلفية انتعاش مبيعات رقائق الذاكرة بعد انخفاضها بأكثر من 10% على أساس سنوي في 2019. لكن جائحة كوفيد-19 قد أحبطت هذه التوقعات، مما أدى إلى إجهاد اقتصاد البلاد القائم على التصدير.

وقد أظهرت بيانات البنك المركزي أن الاقتصاد قد انكمش بنسبة 3.2% في الفترة من أبريل إلى يونيو مقارنة بالربع السابق، وهو أكبر انخفاض على أساس ربع سنوي منذ التراجع الذي سُجل في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2008، والذي بلغ 3.3%.

(انتهى)

انتعاش صادرات كوريا في شهر سبتمبر للمرة الأولى منذ 7 أشهر - 1
انتعاش صادرات كوريا في شهر سبتمبر للمرة الأولى منذ 7 أشهر - 2

hala3bbas@yna.co.kr

كلمات رئيسية
اكثر الاخبار قراءة اقتصاد وأعمال
حجم الكتابة

مثال لحجم الكتابة

A A

SAVED

مشاركة

للحصول على الرابط، اضغط على URL طويلا

كيف يمكن ان نتطور؟

عرض

شكرا على ردك!