Go to Contents
بحث

كوريا الشمالية

وزارة الوحدة تقر بموافقتها على مساعدات مقدمة إلى كوريا الشمالية رغم حادث إطلاق النار

2020.09.29 17:01

سيئول، 29 سبتمبر (يونهاب) -- أقرت وزارة الوحدة اليوم الثلاثاء بأنها وافقت على خطة لإحدى منظمات الإغاثة لإرسال إمدادات طبية إلى كوريا الشمالية، حتى بعد إطلاق الجيش الكوري الشمالي الرصاص على مسؤول كوري جنوبي الأسبوع الماضي، مما أدى إلى مقتله.

وقد تمت الموافقة بعد ظهر الأربعاء الماضي، بعد اختفاء مسؤول مصايد الأسماك الكوري الجنوبي من قارب تفتيش في المياه قبالة جزيرة "يون بيونغ" الحدودية الغربية يوم الاثنين الماضي، ومقتله برصاص جنود كوريين شماليين في اليوم التالي.

وقد أثار التوقيت انتقادات بشأن ما إذا كان من الصواب الموافقة على المساعدات بعد حادث القتل.

وقال مسؤول بوزارة الوحدة: «في وضع لم يتم التحقق فيه من الحقائق بعد، رأينا أنه من الصعب وقف الموافقة على مساعدات المنظمة المدنية التي استوفت جميع المتطلبات اللازمة».

وأضاف: «أخذنا في الاعتبار أيضًا النقطة التي مفادها أنه حتى لو تم منح الموافقة، فيمكننا اتخاذ الإجراءات اللازمة بعد ذلك، حيث سيستغرق الأمر وقتًا طويلًا للتسليم الفعلي للإمدادات إلى الشمال».

وشدد المسؤول بالوزارة على أن وزارة الوحدة أخطرت على الفور المنظمات الست التي حصلت على الموافقة في سبتمبر بتعليق تسليم مساعداتها، بعد أن كشفت وزارة الدفاع عن مقتل المسؤول الكوري الجنوبي في الشمال.

وقال المسؤول: «جميع المنظمات ذات الصلة وافقت على التعاون مع طلب الحكومة. وفي الوقت الحالي، لا توجد عملية جارية تتعلق بمنح الموافقة لمنظمات الإغاثة».

وتشمل المساعدات المعتمدة إمدادات طبية مثل الكمامات الطبية ومقاييس الحرارة والمحاقن، وفقًا للمسؤول.

وقال المسؤول إن الوزارة تعتزم مراقبة الوضع واتخاذ قرار بشأن المساعدات.

(انتهى)

وزارة الوحدة تقر بموافقتها على مساعدات مقدمة إلى كوريا الشمالية رغم حادث إطلاق النار - 1

hala3bbas@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
حجم الكتابة

مثال لحجم الكتابة

A A

SAVED

مشاركة

للحصول على الرابط، اضغط على URL طويلا

كيف يمكن ان نتطور؟

عرض

شكرا على ردك!