Go to Contents
بحث

كوريا الشمالية

منافذ دعائية كورية شمالية تنتقد كوريا الجنوبية بسبب مبادئ الصواريخ التوجيهية المنقحة مؤخرا

2020.08.02 14:10
منافذ دعائية كورية شمالية تنتقد كوريا الجنوبية بسبب مبادئ الصواريخ التوجيهية المنقحة مؤخرا - 1

سيئول، 2 أغسطس (يونهاب)-- انتقدت المنافذ الإعلامية الكورية الشمالية اليوم الأحد كوريا الجنوبية فيما يتعلق بالقرار الأمريكي الأخير الخاص برفع القيود عن استخدام سيئول الوقود الصلب في الصواريخ الفضائية، واصفة الخطوة بأنها مخالفة لدعوات كوريا الجنوبية إلى السلام.

وقد راجعت سيئول وواشنطن المبادئ التوجيهية ذات الصلة بين البلدين يوم الخميس الماضي من أجل رفع القيود المفروضة منذ عقود على سيئول والتي منعتها من استخدام الوقود الصلب في صواريخها الفضائية، الخطوة التي يُعتقد أنها ستقود البلاد إلى تطوير صواريخ فضائية وإطلاق أقمار صناعية تجسسية لمراقبة كوريا الشمالية.

وندد موقع "ميريه" إحدى المواقع الدعائية الشمالية بالمبادئ الجديدة، قائلا إن سيئول "كشفت عن نواياها الخبيثة عندما تحدثت عن أن الصواريخ الفضائية التي تعمل بالوقود الصلب تسمح بإطلاق أقمار استطلاع منخفضة المدار، أو عن أنها ستتحدث مع الولايات المتحدة لرفع القيود المفروضة على نطاق الصواريخ البالستية".

ومازالت كوريا الجنوبية تُمنع من إطلاق صواريخ باليستية تعمل بالوقود الصلب في نطاق يتجاوز 800 كيلومتر، وذلك بموجب اتفاقية التحالف الموقعة بينها وبين واشنطن في عام 1979. وكان البيت الأزرق الرئاسي قد صرح يوم الأربعاء بأن البلاد ستبذل جهودا مستمرة من أجل "تأمين سيادة صاروخية كاملة".

وانتقد منفذ دعائي أخر وهو تلفاز "أوري مينجوك"، الخطوة الكورية الجنوبية التي تهدف إلى زيادة قدراتها العسكرية واصفا الخطوة بأنها تعد "موقفا متناقضا".

وقال الموقع إن "العبارة التي تكررها السلطات الكورية كثيرا حتى الآن هي على الأغلب "الحوار والسلام"... يستمرون في تكرار هذا أمامنا ولكن فور الالتفاف يتصرفون بشكل مختلف كليا".

تُمثل هذه التقارير الإعلامية أول رد فعل للمنافذ الإعلامية الكورية الشمالية تجاه المبادئ التوجيهية المنقحة، بيد أن التقارير الإعلامية مازالت مقتصرة على المنافذ الدعائية، بينما يلتزم الإعلام الحكومي الرسمي بما يشمل وكالة الأنباء الشمالية المركزية وجريدة "رودونغ شينمون" بالصمت تجاه هذه القضية.

وقد خفض الشمال من لهجته الانتقادية للجنوب في الإعلام الرسمي منذ أعلن عن خطة تأجيل العمل العسكري ضد سيئول في يونيو الماضي وذلك بعد تفجير مكتب الاتصال المشترك بين الكوريتين والواقع في قرية كيسونغ الحدودية.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
حجم الكتابة

مثال لحجم الكتابة

A A

SAVED

مشاركة

للحصول على الرابط، اضغط على URL طويلا

كيف يمكن ان نتطور؟

عرض

شكرا على ردك!