Go to Contents
بحث

جميع العناوين

وزير الوحدة يؤكد على رغبته في التعاون مع الشمال لمنع تفشي فيروس كورونا

2020.07.30 15:41
وزير الوحدة يؤكد على رغبته في التعاون مع الشمال لمنع تفشي فيروس كورونا - 1

سيئول، 30 يوليو (يونهاب)-- قال وزير الوحدة الجديد لي إن-يونغ اليوم الخميس إن كوريا الجنوبية تعتزم العمل مع الشمال لمنع تفشي فيروس كورونا في منطقة كيسونغ الحدودية أو أي مكان أخر بالدولة الشيوعية.

أدلى "لي" بهذه التصريحات خلال زيارته مقبرة سيئول الوطنية بعد أن صرح الشمال قبل أسبوع بإعلانه حالة الطوارئ وإغلاق مدينة كيسونغ بعد عودة منشق شمالي من كوريا الجنوبية تظهر عليه أعراض كورونا.

"وضعنا تدابير جدية داخل وحول كيسونغ ونراقب الوضع عن كثب"، وفقا لما أفاد به "لي" أمام الصحفيين خلال زيارته المقبرة في أول نشاط عام له بعد توليه منصبه في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

وأضاف "قبل أي شيء، أشعر بالقلق على صحة المواطنين الكوريين الشماليين التي من المحتمل أن تصبح في وضع أسوأ وأن تصبح معيشتهم اليومية أصعب"، وقال "إذا كانت هناك فرصة، اعتقد أننا سنتعاون لتحجيم فيروس كورونا ليس فقط في كيسونغ ولكن في أي مكان بكوريا الشمالية".

وقد أفادت وزارة الوحدة يوم الجمعة بأن "لي" يخطط إلى مقابلة مسؤولين من المجلس الكوري للمنظمات غير الحكومية للتعاون مع كوريا الشمالية (KNCCK) لمناقشة شؤون متعلقة بالصحة.

وتضم منظمة "KNCCK" ما يبلغ عدده 55 منظمة غير حكومية، أُسست عام 1999 لتسهيل التعاون بين المنظمات غير الحكومية التي تقدم المساعدة للشمال.

وكانت كوريا الشمالية قد أعلنت يوم الأحد أنها أغلقت مدينة كيسونغ، مدعية أن منشق هارب يشتبه في إصابته بكوفيد-19 عاد مؤخرا من كوريا الجنوبية. وقد ردت سيئول فيما بعد موضحة أن المنشق الشمالي الهارب يعتقد أنه عاد إلى بلده سابحا عبر الحدود ولكن شككت في إصابته بالفيروس.

ويدعي الشمال عدم وجود حالات إصابة بفيروس كورونا على أراضيه، بيد أن مراقبين خارجيين يشككون في صحة هذا الادعاء نظرا للحدود الطويلة سهلة الاختراق التي تجمع كوريا الشمالية والصين بالإضافة إلى عدم جاهزية الدولة الشيوعية على مستوى كل من الأجهزة والأطباء للتعامل مع مرض شديد العدوى ككوفيد-19.

وقد عرضت سيئول مشاركة الجهود مع الشمال لمنع تفشي الفيروس بيد أن كوريا الشمالية لم تستجب في ظل توتر العلاقات بينهما بشدة، في أعقاب قيام منشقين شماليين بإرسال منشورات مناهضة لبيونغ يانغ عبر الحدود من الجنوب.

ومنذ ترشيح "لي" لهذا المنصب يعطي الأولية لاستئناف المحادثات مع كوريا الشمالية قائلا إنها الخطوة الأولى لتطبيع العلاقات الباردة عبر الحدود.

(انتهى)

heal@yna.co.kr

كلمات رئيسية
حجم الكتابة

مثال لحجم الكتابة

A A

SAVED

مشاركة

للحصول على الرابط، اضغط على URL طويلا

كيف يمكن ان نتطور؟

عرض

شكرا على ردك!