Go to Contents
بحث

جميع العناوين

منظمات مدنية من 12 دولة تتبنى بيانا يعارض مقترح رئيس البرلمان حول قضية تجنيد العمال قسرا الى اليابان

2019.12.04 16:47
منظمات مدنية من 12 دولة تتبنى بيانا يعارض مقترح رئيس البرلمان حول قضية تجنيد العمال قسرا الى اليابان - 1

سيئول، 4 ديسمبر(يونهاب) -- تم الإعلان عن بيان مشترك من منظمات مدنية من دول العالم يعارض مقترح رئيس البرلمان الكوري بشأن حل قضية تجنيد العمال الكوريين قسرا بواسطة الشركات اليابانية أثناء فترة الحكم الاستعمار الياباني في شبه الجزيرة الكورية .

وكشفت منظمة التضامن لحل قضية تجنيد النساء للجيش الياباني اليوم الأربعاء النقاب عن البيان المشترك الذي شاركت فيه 43 منظمة قادمة من 12 دولة على رأسها اليابان والولايات المتحدة وكندا وألمانيا.

وأشارت " منظمة التضامن لحل قضية تجنيد النساء للجيش الياباني " والمنظمات المشتركة في البيان الى أن مقترح رئيس البرلمان مجرد محاولة لحل جرائم الحرب مثل تجنيد العمال قسرا من قبل الشركات اليابانية وتجنيد نساء لاستغلالهن للاستعباد الجنسي للجيش الياباني عن طريق دفع الدعم المالي اعتبارا للمواقف السياسية والدبلوماسية .

واقترح رئيس الجمعية الوطنية مون هي- سانغ الشهر الماضي مشروع قانون لإنشاء صندوق لتعويض ضحايا العمل القسري في اليابان من خلال مساهمات الشركات والحكومات ومواطني البلدين. يدعو مشروع القانون إلى إنشاء صندوق بقيمة 300 مليار وون (255 مليون دولار) لتعويض حوالي 1,500 من ضحايا السخرة في اليابان ، وهي قضية شائكة كبرى في الدبلوماسية بين البلدين. لكن كان رد فعل ضحايا العمل القسري على هذا المقترح سلبيًا ، وقالوا إن اقتراحه بمثابة إعفاء الحكومة اليابانية والشركات من المسؤولية.

وصرحت المنظمات إن منظمة حقوق الإنسان الأممية توضح أن حل الجرائم ضد الإنسانية مثل الاستعباد الجنسي للجيش الياباني، لا يمكن حلها إلا باعتراف المسئولين بالحقيقة وتقديم الاعتذار الرسمي بمشاركة الضحايا مراعاة لآراءهم، والتعويض ووضع التدابير للحد من عدم تكرار جرائم مشابهة.

كما حثت المنظمات البرلمان الكوري والحكومة على مطالبة اليابان بالاعتراف بالجرائم وتحمل المسئولية لاستعادة حقوق وكرامة الضحايا.

(انتهى)

peace@yna.co.kr

حجم الكتابة

مثال لحجم الكتابة

A A

SAVED

مشاركة

للحصول على الرابط، اضغط على URL طويلا

كيف يمكن ان نتطور؟

عرض

شكرا على ردك!