Go to Contents
بحث

مقابلات

(لقاء يونهاب) قائد القوات الأمريكية بكوريا: إنهاء اتفاقية الأمن العام قد يرسل رسالة خاطئة

2019.11.13 11:04

سيئول، 13 نوفمبر(يونهاب) -- صرح قائد القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية الجنرال روبرت أبرامز بأن الانتهاء الوشيك لاتفاقية الأمن العام لتبادل المعلومات العسكرية بين كوريا واليابان، إذا تحقق، قد يُرسل رسالة خاطئة بأن الولايات المتحدة الأمريكية والدولتين الحليفتين الآسيويتين ليست أقوياء بشكل كاف لضمان الأمن بالمنطقة.

ومن المتوقع أن تنتهي اتفاقية الأمن العام لتبادل المعلومات العسكرية يوم 23 نوفمبر، بعد أن قررت كوريا في أغسطس إنهاء الاتفاقية إثر تشديد اليابان قيود التصدير لكوريا ردا على نزاع تاريخي يتعلق بضحايا العمل القسري وقت الحرب.

وقال أبرامز في لقاء صحفي يوم أمس الثلاثاء عُقد بمناسبة مرور عام على توليه منصبه "كان المبدأ الأساسي للاتفاقية هو إرسال رسالة واضحة للمنطقة بأن كوريا الجنوبية واليابان تضعا الخلافات التاريخية جانبا، وتضعا أمن واستقرار المنطقة في مقدمة أولوياتهما."

وأوضح خلال الحديث الصحفي في مكتبه في كامب همفريز، وهي قاعدة أمريكية في بيونغتايك، على بعد 70 كيلومتراً جنوب سيئول "معا، نحن أقوى لنعمل على أن تكون شرق آسيا آمنة ومستقرة، وبدون ذلك، قد تُرسل رسالة خاطئة بأننا لسنا أقوياء بشكل كاف."

عبرت تصريحات أبرامز عن الرؤية الأمريكية التي ترى الاتفاقية بمثابة منصة أساسية للتعاون الثلاثي في منطقة معرضة لمخاطر من قبل الصين الحازمة وكوريا الشمالية المسلحة نوويا.

وقد طالب المسؤولون الأمريكيون سيئول بتجديد الاتفاقية. وأكد رئيس الأركان المشتركة الأمريكي الجنرال مارك ميلي قائلا "من الواضح أنه من مصلحة الصين وكوريا الشمالية فصل كوريا الجنوبية عن كل من أمريكا واليابان."

وردت كوريا موضحة أنه من الممكن إعادة النظر في مد الاتفاقية فقط بعد أن تقوم اليابان بتعديل نهجها.

(لقاء يونهاب) قائد القوات الأمريكية بكوريا: إنهاء اتفاقية الأمن العام قد يرسل رسالة خاطئة - 1

وفيما يتعلق بالمحادثات الجارية لتجديد اتفاقية اقتسام ميزانية الدفاع بين سيئول وواشنطن أو اتفاقية التدابير الخاصة (SMA)، أكد أرامز على أن كوريا الجنوبية يمكنها، وينبغي لها أن تدفع أكثر لتحقيق منافع الاقتصاد والشعب الكوري.

وأشار كذلك إلى أن الحصة المدفوعة من قبل سيئول تُستخدم لدفع رواتب الكوريين الجنوبيين الذين يوظفهم الجيش الأمريكي، لتقديم الدعم اللوجيستي وبناء مرافق جديدة للقوات الأمريكية المتمركزة على الأراضي الكورية.

وأضاف "يجب أن أوضح أن هذا المال يذهب مباشرة للكوريين والاقتصاد الكوري. وليس لي."

وتضغط الولايات المتحدة الأمريكية على كوريا الجنوبية بشكل متزايد لتزيد حصتها بشكل كبير في تكلفة تمركز القوات الأمريكية التي يبلغ قوامها 28,500 جندي أمريكي، ويقال إنها تطلب من سيئول دفع 5 مليارات دولار سنويا.

وقد وافقت سيئول على دفع 870 مليون دولار سنويا وفقا للاتفاق الحالي الذي من المتوقع أن ينتهي بنهاية هذا العام.

وقال أبرامز ردا على سؤال وجه له عن الانتقادات داخل كوريا والمتعلقة بطلب أمريكا لسيئول بزيادة حصتها بشكل كبير "الكثير من التكهنات بهذا الخصوص ليست دقيقة." ولكنه لم يضف أي تفاصيل عن المفاوضات الجارية.

وأضاف "مازلت متفائلا بأننا سنتمكن من إيجاد أرضية مشتركة بين الحكومتين".

وقد عقد البلدان جولتين من المفاوضات المتعلقة باقتسام تكاليف الدفاع ومن المتوقع أن تُعقد جولة ثالثة جديدة في وقت قريب في سيئول.

وأجاب ردا على سؤال عما إذا كانت الدولتان الحليفتان ستتمكنان من نقل حق قيادة العمليات في زمن الحرب من واشنطن إلى سيئول خلال فترة رئاسة الرئيس الكوري مون جيه-إن، أكد أبرامز على أن هذه الخطة "متعلقة بالظروف". ويرى الكثيرون أن الحليفتين تريان أن عام 2022 أو نحو ذلك هو الموعد المرجو لإتمام الأمر.

وأضاف أبرامز هناك 3 شروط قمنا بتحديدها عام 2015، والآن كلا الجانبين يعمل لتحقيق هذه الشروط"، "الأمر ليس مرتبطا بتوقيت، ولكنه مرتبط بالظروف."

وانتقد أبرامز اختبار كوريا الشمالية الصاروخي الأخير لأنه يضر بإجراءات تحقيق السلام ونزع السلاح النووي. وقال "لا أعتقد أن التجارب الصاروخية التي رأيناها في 2019 تساهم في خفض التوتر في شبه الجزيرة الكورية، ولا أعتقد أنها تساعد على خلق بيئة مناسبة لاستمرار عمل الدبلوماسيين."

وأشار أبرامز إلى أن السلطات العسكرية للبلدين الحليفين يحللان عن قرب عمليات الإطلاق، حيث قال إنهما يأخذان كل حالة إطلاق "بشكل جدي جدا" لتحديد قدرات كوريا الشمالية ونواياها.

وفي ختام المقابلة، أكد أبرامز على الموقف الدفاعي المشترك، والتحالف بين كوريا وأمريكا، مقللا من شأن التكهنات التي ترى أن علاقتهما تأثرت بعد قرار كوريا بإنهاء اتفاقية تبادل المعلومات العسكرية. حيث قال في الختام "نحن، من منظور التحالف العسكري، قريبان جدا من بعضنا... مررنا بالكثير من الظروف الإيجابية والسلبية، ولكن في كل مرة كنا نخرج دائما أقوى وأكثر تصميما وأكثر قربا."

(انتهى)

heal@yna.co.kr

حجم الكتابة

مثال لحجم الكتابة

A A

SAVED

مشاركة

للحصول على الرابط، اضغط على URL طويلا

كيف يمكن ان نتطور؟

عرض

شكرا على ردك!