Go to Contents
بحث

كوريا الشمالية

بيونغ يانغ تكثف انتقاداتها ضد سيئول حتى في اليوم الأخير للتدريبات العسكرية المشتركة بين سيئول وواشنطن

2019.08.20 14:54
بيونغ يانغ تكثف انتقاداتها ضد سيئول حتى في اليوم الأخير للتدريبات العسكرية المشتركة بين سيئول وواشنطن - 1

سيئول، 20 أغسطس (يونهاب) -- انتقدت صحيفة كوريا الشمالية الرسمية التدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة اليوم الثلاثاء والذي يصادف يوم انتهاء التدريبات، محذرة من أن كوريا الجنوبية ستدفع ثمنا باهظا بسبب مثل هذه الأعمال "الغبية".

من المقرر أن تختتم كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تدريباتهما العسكرية المشتركة والتي استمرت لعدة أسابيع، في وقت لاحق من اليوم. وقد سبق أن صرحت كوريا الجنوبية بأن التدريبات جزء من استعداداتها لنقل حق السيطرة على العمليات العسكرية في زمن الحرب من واشنطن إلى سيئول، إلا أن بيونغ يانغ وصفتها بأنها بروفة للغزو.

وقالت صحيفة "رودونغ سينمون" الناطقة باسم حزب العمال الحاكم في كوريا الشمالية في تعليق، إن التدريبات العسكرية المشتركة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة هي عمل عدائي واضح لغزو كوريا الشمالية واستفزاز عسكري لا يمكن السكوت عنه.

وذكرت الصحيفة أن التدريبات شملت "مناورة تحقيق الاستقرار" في المناطق التي تم الاستيلاء عليها، وتزعم أن ذلك دليل على أن التدريبات تهدف إلى "غزو وسحق جمهوريتنا حتى الموت."

وألقت الصحيفة باللوم على كوريا الجنوبية في زيادة التوترات في المنطقة من خلال إدخال معدات عسكرية عالية التقنية والمضي قدما في التدريبات العسكرية المشتركة على الرغم من تحذيرات بيونغ يانغ المتكررة، قائلة إن كوريا الجنوبية ستدفع ثمن أعمالها "الغبية".

كثفت كوريا الشمالية انتقاداتها ضد كوريا الجنوبية بسبب قيامها بالتدريبات العسكرية المشتركة أثناء الحديث عن السلام والتعاون عبر الحدود.

أجرت كوريا الشمالية أيضا سلسلة من اختبارات الأسلحة في الأسابيع الأخيرة، في احتجاج واضح على التدريبات العسكرية المشتركة المستمرة بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة.

وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، حذرت كوريا الشمالية من أنه لن يتم استئناف الحوار بين الكوريتين ما لم يقدم الجنوب "ذريعة معقولة" لتدريباته العسكرية المشتركة مع الولايات المتحدة.

كما أصدر المتحدث باسم لجنة الشمال والتي تتعامل مع الشؤون بين الكوريتين بيانا يوم الجمعة، قال فيه إن كوريا الشمالية ليس لديها نية للتحدث مع كوريا الجنوبية مرة أخرى، ووصف أماني سيئول بـ"الوهم" لتوقعها أنه من الممكن استئناف المحادثات عندما تنتهي التدريبات العسكرية المشتركة بين القوات الكورية الجنوبية والأمريكية.

(انتهى)

aya@yna.co.kr

اكثر الاخبار قراءة كوريا الشمالية
الصور الأكثر مشاهدة
حجم الكتابة

مثال لحجم الكتابة

A A

SAVED

مشاركة

للحصول على الرابط، اضغط على URL طويلا

كيف يمكن ان نتطور؟

عرض

شكرا على ردك!